محمود عبد الحفيظ

محمود عبد الحفيظ
لو لم أكن صعيدى ... كنت هزعل اوى ... محمود عبد الحفيظ

Follow me on FB

الثلاثاء، 15 يناير 2013

المسؤول الحقيقى عن حادث القطار

للاسف الناس كلها الان بعد الحادث مقسومة نصين ...

نص بيبرر كل حاجة للرئيس و بيحاول يبين انه ملوش ذنب فى اى حاجة و ان فى جهات تانية هى اللى دبرت الحادث.


و نص مش سايب اى حاجة مبيتلككش بيها للرئيس و بيزيدوا الهجوم عليه لتحقيق مكاسب سياسية خاصة..

 
كله بيفكر فى مصلحته و مصلحة حزبه او جماعته و محدش بيفكر فى احساس أم فقدت ابنها و ضاع املها فى الحياة ..
محدش بيفكر فى شخص كان سليم معافى و ركب القطر فنجى من الموت و لكن بعاهة ستصاحبه بقية عمره ..
هناك من فقد يده او رجله و اصبح عاجزا .. هناك من فقدوا عائلهم الوحيد .. هناك من فقدت زوجها .. هناك أطفال فقدوا ابائهم .
الخاسر الحقيقى هم الناس الغلابة الذين لا يملكون من هذه الدنيا اى متعة غير انهم مجتمعين مع من يحبون مع ابنائهم و ازواجهم و حتى هذه اخذناها منهم بالاهمال و الفوضى فماذا تبقى لهم من هذه الحياة ؟؟!!
تبقى لهم الالم و الحسرة و الفقر و العذاب و الظلم
  
الا نستطيع أن نقول كلمة حق للرئيس اذا اصاب أحسنت جزاك الله خيرا اكمل فانت على طريق الصواب 

واذا اخطأ لقد اخطأت فاعتذر وصحح اخطائك و تحمل المسؤولية؟

"لقد سأل عمر اصحابه ماذا تفعلون بى ان اعوججت فقال احدهم قومناك بالسيف فقال عمر الحمد لله ان جعلت فى امة محمد من يقومنى بالسيف"..


دى مش الحادثة الاولى فى عهد مرسى و لم نرى قرار واضح او خطة علمية لعدم تكرار الحوادث السابقة ..


اذا  فليتحمل الرئيس مرسى المسؤولية كاملة و يتحمل معه هشام قنديل ووزير النقل و رئيس هيئة السكة الحديد الى ان تصل الى مسؤولى الصيانة المهملين و السائق اذا اخطأ كل هؤلاء مهملين و يجب محاسبتهم حتى لا تتكرر المذبحة ..

بخلاف ذلك فهو عبث واذا كان كبش الفداء مثل المرات السابقة سيكون فقط سائق القطار او اصغر مهندس يحمله رؤسائه المسؤولية فأبشروا بالهلاك 


فقد قال رسول الله صل الله عليه وسلم " إنما أهلك الذين من قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه ،وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ،وأيم الله ،لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها"

هذا الحديث عبارة عن قانون فوق دستورى يصلح لكل وقت و هو قمة العدل .. 
لا يتحدث فقط عن السرقة و انما هى مثال و لكنه يتحدث عن  الاهمال و القتل و الظلم و كل ما يضر الوطن و ينشر الفوضى ..


المذنب يجب ان يعاقب مهما بلغت مكانته او صلته بخلاف هذا لن تنهض مصر و لن نرى اى مشروع حقيقى للنهضة ..

فاما ان تكون فعلا محاسبة للجميع و عقوبة عامة تصل الى رئيس الجمهورية و تعاقبه على تقصيره فى اتخاذ قرار او عمل خطة ناجحة ناجزة على اساس علمى للحد من مثل هذه الحوادث خاصة و انها ليست المرة الاولى .. 

و اما ان نستيقظ يوميا على حادث مماثل يبرر فيه المبررون تقصير الرئيس و يهاجم فيه المهاجمون ليثبتوا فشل الرئيس  ..

و بين مؤيد و معارض يضيع حق الضعيف و يتوه العدل و يسود الظلم

رحم الله شهداء الحادث و تغمد ذويهم بالصبر و السلوان و
انقذ مصر و المصريين من الفوضىو الاهمال


توقيع : محمود عبد الحفيظ
صعيدى من مصر